Menu

قرية هندية تقيم جنازة ضخمة لتمساح نفق عن عمر 130 عامًا!إ ليك السبب..

معرفة وأكثر

في جنازة ضخمة حضرها أكثر من 500 شخص، لتمساح نفق عن عمر 130 عاما، في قرية بافاموهارا بولاية تشاتيسغار الهندية.

في 8 يناير الجاري، عثر سكان القرية على التمساح، وأجروا له فحوصات حيث توصلوا إلى أنه قد نفق لكبر سنه

وأطلق سكان القرية على التمساح اسم "عانغارام"، في حين نظم سكان القرية جنازة رائعة لتمساحهم المحبوب، الذي يبلغ طوله 3 أمتار، حيث حملوه على جرار مزين بالورود والأكاليل.

هذا وحضر مراسم التشييع سكان القرى المجاورة لوداع "غانغارام"، الذي اشتهر في المنطقة كلها.

ويشير سكان القرية إلى أن التمساح كان وديعا للغاية ولم يؤذ أحدا في حياته.

وقال باسوان أحد السكان: "كان الأطفال يسبحون دائما بالقرب من غانغارام. لم يهجم على أحد أبدا ولم يلحق الأذى أيضا بأحد"

وأضاف "لم يكن تمساحا فحسب، وإنما كان صديقا وهبة من الرب، ننحني أمامها".

من جهته، وصف قروي آخر التمساح "غانغارام" بـ"الفهيم"، قائلا "إنه كان ينتقل للضفة الأخرى من البركة لدى قدوم الناس للسباحة فيها".

في حين أشار زعيم القرويين، واردن موهان، إلى أن السكان المحليين كانوا يعتبرون التمساح حاميا للقرية. ودفن "غانغارام" بالقرب من البركة لينصب تمثال له لاحقا في المكان نفسه.