Menu

تتعرض النساء للصلع ولكن بشكل مختلف عن الرجال.. إليكِ أسبابه وطرق علاجه

معرفة وأكثر

تعاني كثير النساء من مشكلة الصلع، منها ما هو مؤقت ومنها ما هو دائم ملازم للمرأة، وتوجد عوامل وعلامات تدل على الصلع، ويختلف الصلع لدى المرأة عنه لدى الرجل، إذ يؤدي إلى تراجع كثافة الشعر في كافة مناطق فروة الرأس، وهو لا يأخذ شكل حرف "M" الذي يظهر لدى الرجال، ثم يتطور إلى شكل حرف "U"، في هذا التقرير، سنتحدث عن هذه العلامات والأسباب الأكثر شيوعا لجميع حالات الصلع عند النساء، وطرق العلاج المختلفة.  

علامات الصلع عند النساء:

  1. خفة الشعر وتساقطه أثناء الاستحمام والنوم أو التمشيط.
  2. وجود صلع في منطقة أعلى الرأس.
  3. تساقط الشعر من جميع أجزاء الجسم.
  4.  ظهور بعض المشاكل في الأظافر مثل الخشونة، والخدوش، والبقع البيضاء. 

أسباب الصلع عند النساء:

1. أسباب وراثية

تلعب الجينات دورا أساسيا في الإصابة بالصلع، إذ من الممكن أن ترث المرأة مشكلة الصلع من والديها.

ويعتقد أن هذا النوع من فقدان الشعر يرجع إلى عملية تدخل فيها على هرمونات الذكورة. المرأة تنتج عادة كمية صغيرة من هرمون التستوستيرون، ويتم تحويل التستوستيرون إلى داي هيدرو تستوستيرون (DHT) عن طريق انزيم يسمى 5-ألفا المختزل، الذي يرتبط مع مستقبلات الخلايا في بصيلات الشعر، مما يتسبب في ترقق الشعر، وربما يصل إلى موت بصيلات الشعر.

ويمكن للنساء المصابات بداء الصلع الوراثي استخدام، مينوكسديل المكون النشط في روجين، وهو دواء متوفر في الصيدليات بدون وصفة طبية ويساعد على إعادة نمو الشعر أو على الأقل يبطئ من تساقط الشعر.

2. تغيير الهرمونات

التغير في مستوى هرمونات الذكورة، فمثلا بعد بلوغ سن اليأس يلحظ الكثير من النساء أن شعر الرأس أصبح أقل سماكة، أما شعر الوجه فيصبح أخشن.

3. الأدوية

تتسبب بعض الأدوية بأضرار جانبية كتساقط الشعر، كالأدوية المستخدمة في علاج السرطان.

وبالرغم من ذلك، فإن الشعر يعاود النمو من جديد بعد التوقف عن تناول هذه الأدوية..

4. حبوب منع الحمل

إن استخدام حبوب منع الحمل، يمكن أن يسبب تقلبات في مستويات الهرمون، وهي سبب شائع لتساقط الشعر عند النساء. تحدث إلى طبيب أمراض النساء حول تغيير نوع وسيلة تحديد النسل التي تستخدمينها لمعرفة ما إذا كان هذا قد يكون مصدر تساقط شعرك.

5. المرض

الإصابة بمرض شديد مثل التهاب حاد أو حمى شديدة، قد يؤدي إلى تساقط الشعر، ولكنه سرعان ما يعاود الظهور بعد الشفاء.

6. طرق العناية غير السليمة بالشعر

تسريحات معينة تؤدي إلى حدوث ثعلبة الشد، وهي مشكلة تسبب تساقط الشعر نتيجة تصفيفه بطريقة تسبب شده بشكل قوي من جذوره.

7. التقدم في العمر

كلما تقدمت في العمر أصبحت خيوط الشعر أصغر، ويتباطأ معدل النمو، لذلك إذا كان لديك شعر كثيف عندما كنت أصغر سنا، فقد يصبح أرق وأقصر وأكثر هشاشة مع تقدم العمر، حيث تتوقف بعض البصيلات عن إنتاج شعر جديد، ويعاني ثلث النساء بعد سن اليأس من ترقق الشعر أو بقع صلعاء.

طرق علاج الصلع عند النساء:

يجب التنويه إلى أمر مهم، وهو أن علاج الصلع عند النساء يعتمد بشكل كبير على سبب الإصابة به.

1. دواء مينوكسيديل

طريقة استخدام الدواء من خلال وضعه على فروة الرأس يوميا لحث الشعر على النمو من جديد، وعادة ما يستخدم هذا النوع من الدواء النساء والرجال، ويحتاج من 6 شهور إلى 12 شهرا حتى تتمكن من رؤية النتائج.

يشار إلى أنه غير فعال لدى معظم المصابين. ومن آثاره الجانبية الجفاف والاحمرار والحكة، ومن الممكن أن يعود الشعر للتساقط بعد التوقف عن تناوله.

 2. زراعة الشعر

عملية زرع الشعر أو الجراحة هي أسرع علاج للحالات الدائمة لفقدان الشعر والصلع عند النساء، على الرغم من أنها أغلى ثمنا، وهناك العديد من التقنيات المستخدمة في هذا المجال.

عادة ما يسبب الصلع وجود فراغات عشوائية في فروة الرأس، لذا يقوم الجراح بنقل أجزاء من الشعر السليم إلى البقع الفارغة

إجراءات وقائية لحماية الشعر من الصلع:

  1. التقليل من الأمور التي تضر بالشعر.
  2. اتباع نظام غذائي صحي غني بالبروتينات والفيتامينات والمعادن المختلفة،
  3. حماية الشعر من التعرض لأشعة الشمس من خلال ارتداء قبعة، وتجنب تمشيطه وهو جاف واستخدام الفرشاة للقيام بذلك.