Menu

تعرّفي على أسباب الألم أثناء العلاقة الجنسية.. إليكِ الحلول

معرفة وأكثر

يعاني الكثير من النساء من الألم عند ممارستهن للجنس، حيث تسمى هذه المشكلة بـ"عُسر الجماع"، تؤثر على ما يقارب 75% من النساء، حيث يتسبب لهن بألم نفسي إلى جانب الألم الجسدي، في هذا المقال سنعرض ما قاله الخبراء حول الأسباب التي تسبب ألألم أثناء العلاقة الجنسيّة، كما سنطرح بعضا من الحلول الممكنة.

1. نقص الاستثارة:

بحسب أخصائية في الطب الجنسي، فإن هناك عدّة عوامل تؤدي إلى نقص الاستثارة، منها الضغط النفسي، حيث يشعرن بالذنب أنهن يحتجن إلى وقت أكبر من الرجال للوصول للإثارة، الأمر الذي قد يؤدي إلى إيلاج صعب.

وتنصح الطبيبة باستخدام زيت السيليكون كمليّن "إنه جيد ويمثل حلاً رائعاً".

iStock-855117628-650x433.jpg
 

2- التشنج المهبلي

هو عبارة عن انقباض لا إرادي لعضلات قاع الحوض عند الإيلاج، حيث تصبح العضلات في المهبل وحوله ضيقة، ما يجعل الإيلاج صعباً للغاية وأكثر إيلاماً.

تختلف الأسباب، لكن ربما يكون هناك عامل عاطفي؛ فإذا عانت المرأة من صدمة سابقة، سواء كان ذلك هجوماً جنسياً أو إصابة في الفخذ أثناء مرحلة الطفولة، يمكن أن يسبب القلق ويتسبب في انقباض العضلات كإجراء وقائي لا إرادي.

وتشير أخصائية في أمراض النساء والولادة إلى أن العلاج الإدراكي أو العلاج البدني في قاع الحوض الحل الأمثل للتشنج المهبلي.

iStock-684022240-768x513.jpg
 

4- الوضعية غير المريحة للشريك

ينصح الخبراء بضرورة الحوار بين الزوجين لمعرفة وضعية الجماع المناسب للشريك، نعم قد يستعرق وقتا أطول، لكن ستحصل في نهاية المطاف على لقاء جنسي لطيف دون ألم.
 

6- وسائل منع الحمل

iStock-186806278.jpg
 

7- الولادة

قد تعاني بعض النساء بعد الولادة من جفاف المهبل نتيجة الرضاعة الطبيعية بعد الولادة والتي قد تسبب تغيرا في مستويا الهرمون الأمر الذي يؤدي لجفاف المهبل.

وينصح الأطباء باستخدام الملينات المهبلية الجيدة، لجماع أكثر راحة.

iStock-924429894-1.jpg