Menu

متى يجب إزالة اللولب عند الرغبة في حدوث الحمل؟

معرفة وأكثر

يعد اللولب من أشهر وسائل منع الحمل، وهو أداة بلاستيكية على شكل حرف T، يتم تركيب اللولب في الرحم ويتدلى منه خيط مثبت فيه، ليمر من عنق الرحم باتجاه المهبل، لتجنب حدوث الحمل، وتتخطى نسبة نجاح اللولب في منع الحمل 99%، حيث تستمر فاعليته لسنوات دون التزام المرأة بجرعات يومية أو شهرية كحبوب منع الحمل أو الحقن.

متى يجب إزالة اللولب عند الرغبة في حدوث الحمل؟
أفضل وقت لإزالة اللولب هو آخر يوم من الدورة الشهرية.

ويقوم الطبيب المختص بإدخال منظار طبي في المهبل من أجل تنظيفه وتنظيف عنق الرحم، باستخدام مادة مطهرة، ويحمل الطبيب عنق الرحم وبقوم بتعديل قناة عنق الرحم.

ثم يتم سحب الخيط الواصل باللولب باستخدام ملقاط بلطف حتى يخرج اللولب.

يجب على الزوجة ألا تحاول في سحب وإزالة اللولب بنفسها، حيث من الممكن أن يؤدي إلى أضرار خطيرة على الزوجة.

838903thumbnail-php-qfile-314119370-jpg-asize-article-large-pagespeed-ce-rykk0ROWcl838903.png
 

أضرار اللولب:

على الرغم من أن اللولب أفضل طريقة لمنع الحمل إلا أنه يوجد له بعض الأضرار، منها:

آلام في الظهر.

قد يسبب فقر الدم.

 من الممكن أن يسبب نزيفا في غير أوقات الدورة الشهرية،

الشعور بالألم أثناء العلاقة الزوجية.

 ألم أيضا أثناء الدورة الشهرية.

2018_2_19_14_0_36_669.jpg
 

الحالات التي يحذر فيها تركيب اللولب:

  1. وجود التهاب حاد في الحوض ووجود اضطرابات نقص المناعة.
  2.  وجود نزيف مهبلي غير معروف السبب.
  3.  الإصابة بسرطان الرحم وسرطان عنق الرحم.
  4.  وجود حساسية مفرطة تجاه الهرمون أو البلاستيك ووجود أي مشاكل في الرحم.