Menu

يتميز بالعدوانية واللامبالاة

ما لا تعرفه عن الشخصية السيكوباتية اكتشفهم من حولك

وكالات

يقابل الإنسان في حياته العديد من البشر والذين يتفاوتون بطباعهم وتصرفاتهم فمنهم من تحب التودد إليه وتحرص على صداقته ومنهم من تبتعد عنهم ولا تفضل مخالطتهم.

هل تقابل شخصاً يبدوا على تصرفاته الطيش والتكبر والاعتداء على الآخرين، هذه الصفات تحديداً يمتلكها أولئك الذين يمتلكون الشخصية السيكوباتية، فما هي أبرز صفات هذه الشخصية وكيف يمكن التعامل معهم.

في العادة لا يتمكن الأفراد ذوي الشخصية السيكوباتية من نسج أي علاقات اجتماعية حتى ولو مع الأقارب من الدرجة الأولى، حيث تبقي علاقاته مشحونة مع من حوله.

يلجأ الأشخاص السيكوباتيين إلى تناول كميات كبيرة من المشروبات الكحولية ويلجئون إلي أماكن اللهو للعب القِمار وتضييع الوقت غير آبهين بأي شيء أو أي مسئوليات.

يفتخر الشخص السيكوباتي بمشاكله مع الآخرين أو مخالفته للقوانين حيث يتميز باللامبالاة والاستهتار وعدم تحمل المسئولية .

يتميز الشخص السيكوباتي بعدم تقبله لأي نصيحة من أي طرف كان، ولا يتعظ من التجارب المحيطة به بل إنه يكابر ويسير على قاعدة خالف تعرف.

يذكر أن هذا النوع من الشخصيات لا تُعاني من أية أمراض عقلية ولكن هناك إجماع على أن هذه الشخصية المزعجة لا تقل خطورة عن المرضى العقليين .

وفيما يتعلق بالعلاج فيصعب علاج اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع لكن العلاج النفسي يمكن أن يساهم في حل جزء من المشكلة حيث يمكن تقديم العلاج النفسي في جلسات خاصة تنسقها العائلة، أما العلاجات الدوائية فهي ليست خاصة بهذه الحالة من الاضطرابات الشخصية حيث يعتمد الأطباء على بعض الأدوية التي تصرف لبعض الأمراض النفسية.